البطريرك يوضح للممثلين الدبلوماسيين لدولة أوكرانيا في المنطقة عن عمل التضامن الذي تقوم به بطريركية أورشليم.

10-9-2009 (التقويم الميلادي) 28-8-2009 (التقويم الرومي أو اليولياني)

في يوم الخميس 10 أيلول 2009، استقبل صاحب الغبطة بطريرك المدينة المقدسة السيد ثيوفيلوس الثالث الممثل الدبلوماسي لأوكرانيا في منطقة الحكم الذاتي الفلسطينية السيد فلاذيميرو سكيروف، السيد ايغور تيموتيغيوف سفير أوكرانيا في إسرائيل، مساعده السيد فلاذيميرو يلاريانوف، بعض الحجاج ورجال أعمال منهم السيد نيكولاي يتريانكا، السيد فلاذيميرو غاغوسين، السيد اناتولي ماغيندوف والسيدة لودميلاس روساليناس.

خلال الزيارة هذه تم نقاش مواضيع تتعلق بالوضع الحالي للكنيسة الأوكرانية ووحدتها على غرار وحدة الكنيسة الأرثوذكسية.

شدد صاحب الغبطة أن اختلاف الرأي والنزاع بين الكنائس الأرثوذكسية المختلفة يؤدي إلى تضعيف الكنيسة الأرثوذكسية وهذا الشيء يخدم مصالح أولئك الذين يعارضونها. وأضاف قائلا بان الوحدة الدينية /الكنسية تؤدي إلى وحدة سياسية واجتماعية. كما وذكر أيضا انه في الوقت الحالي وفي كل المناطق التي تنتمي لبطريركية أورشليم المقدسية هنالك ممثلين دبلوماسيين لجميع الدول الأرثوذكسية ووضح أن أهمية هذا الشيء لا ينحصر فقط على الناحية السياسية، إنما أيضا على الناحية الدينية.

كما وذكر أيضا صاحب الغبطة الفروق بين السكان القاطمون في المناطق التي تنتمي لبطريركية أورشليم الذين هم في الأصل دينيين وبالتالي سياسيين وان في هذا الوضع السياسي تلعب بطريركية أورشليم دور الحلقة الموصلة بين شعوب الشرق الأوسط، كما وأنها تساهم في مشروع السلام، المصالحة والتضامن.

أما السيد ايغور تيموتيغيوف سفير أوكرانيا في إسرائيل فقد شكر بدوره البطريرك للمساعدة التي تقدمها البطريركية الأورشليمية للزوار القادمون من أوكرانيا، كما وقُيم المعرفة العميقة التي يملكها البطريرك لمشاكل بلاده. أيضا قام السفير الأوكراني بشكر البطريرك لأنه قد بعث في الماضي خشبة الصليب المقدس إلى أوكرانيا.

وأخيرا قام ا السفير بإهداء البطريرك أيقونه قيمه وكبيره لمريم العذراء، أما البطريرك فقد قدم بدوره للمثليين الدبلوماسيين ولمرافقُيهم ميداليات التي ترمز إلي مرور 2000 عام من ظهور الديانة المسيحية وقدم أيضا لهم الصلبان الذهبية المباركة.

السكرتارية العامة لبطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية.

ngg_shortcode_0_placeholder