بطريركية الروم الارثوذكسية تنادي مرة اخرى بإطلاق سراح المطارنة المختطفين في سوريا

في يوم الخميس 16 ايار 2013, ناقش اعضاء المجمع المقدس خلال اجتماعهم الذي اقيم في البطريركية الاورشليمية مواضيع عديدة ومختلفة اهمها الموضوع الذي يتعلق باختطاف الأساقفة من حلب: مار غريغوريوس ابراهيم رئيس اساقفة الكنيسة السريانية الأرثوذكسية، والمطران بولس يازجي رئيس اساقفة الكنيسة الأرثوذكسية.

وفي هذا المجمع صرح اعضاءه براسة غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث بان البطريركية الاورشليمية تستمر بادانة اختطاف المطارنة في حلب, و تعتبر هذا العمل غير مطاق وغير قانوني وتطالب باطلاق سراحهم بالحال وذلك من اجل المساهمة في تحقيق حريه الانسان ودعم انتشار السلام في الدولة السورية العريقة بشكل خاص وفي منطقة الشرق الاوسط بشكل عام.

مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية
نشر في الموقع على يد شادي خشيبون