بطريركية الروم الارثوذكسية تحتفل باحد السامرية

في يوم الاحد, 2 حزيران 2013, احتفلت بطريركية الروم الارثوذكسية باحد السامرية في مزار بئر يعقوب الواقع في منطقة بلاطة على أطراف مدينة نابلس. ووفقا للعهد القديم هذه البئر كان قد حفرها يعقوب عندما جاء إلى شكيم، ويبلغ عمقها 40 مترا.ً
وعند هذه البئر التقى السيد المسيح بالمرأة السامرية، وكان قد غادر بيت المقدس إلى الجليل عن طريق السامرة. وحيث كان السيد المسيح متعباً، فقد جلس إلى جانب البئر، وعندئذ جاءت إمرأة سامرية لتستقي فطلب منها أن تعطيه ماء ليشرب، فردت عليه كيف تطلب مني ماء لتشرب وأنت يهودي وأنا سامرية ؟ (حيث كان اليهود لا يتعاملون مع السامريين) ولهذا تدعى البئر أيضاً بئر السامرية.

في هذا المزار المقدس, الذي في استشهد القديس فيلومينوس عام 1979, بنيت كنيسة كبيرة على يد الاب الارشمندريت يوستينوس, التي فيها تراس غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث القداس الالهي بمشاركة نيافة المطران النائب البطريركي ايسيخيوس, نيافة رئيس اساقفة قسطنطين اريسترخوس, نيافة رئيس اساقفة يافا ذاماسكينوس, نيافة رئيس اساقفة نهر الاردن ثيوفيلاكتوس, نرافة رئيس اساقفة بيلا فيلومينوس واخرون من اباء وكهنة اخويه القبر القدس ومن القرى المحاطة.
وفي هذه المناسبة القى غبطة البطريرك كلمة والتي من مستطاع قراءتها على الرابط التالي: https://ar.jerusalem-patriarchate.info/2013/06/02/2417/

بعد القداس الالهي قاموا الجميع بالدوران ثلاثة مرات حول الكنيسة كما هو معتاد في هذه المناسبة, وبعد ذلك دعى رئيس الدير الارشمندريت يوستينوس غبطة البطريرك ومرافيقية لتناول الطعام في قاعة الدير.

ngg_shortcode_0_placeholder

مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية
نشر في الموقع على يد شادي خشيبون