ذوكصولوجي في كنيسة القيامة المقدسة بمناسبة عيد الاويخي اليوناني

في يوم الثلاثاء, 28 اكتوبر 2014, اقيمت في كنيسة القيامة المقدسة ذوكصولوجي بمناسبة 28 اكتوبر العيد الوطني اليوناني, او ما يسمى عيد “لا” الذي يخلد ذكرى يوم 28 أكتوبر 1940، عندما توجه القنصل الإيطالي في أثينا حينذاك الى رئيس الوزراء اليوناني يوأنيس ميتاكساس مقدما له طلب رئيس بلاده بنيتو موسوليني بتسليم اليونان للقوات الإيطالية وتجنب الحرب والقتال، وعنها رفض رئيس الوزراء اليوناني وقتذاك الطلب الإيطالي وقال “اويخي” ومعناها لا. وقد كانت هذه الذوكصولوجي بمثابة شكر لله على مساعدته له من اجل الوصول لتحرر بلدهم من الاستيطان الايطالي والالماني عام 1940.

تراس الذوكصولوجي غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث وبمشاركة اباء واخوية القبر المقدس, وبحضور قنصل اليوناني العام في اورشليم السيد جوارجيوس زاخريوذاكيس وطاقم القنصلية اليونانية وغيرهم من اليونان المقيمون في مدينة اورشليم, ومن هنالك توجه الجميع الى بطريركية الروم الارثوذكسية حيث قام غبطته بالقاء كلمة باللغة العربية والتي من مستطاعتيكم قراءها على الرابط التالي: https://ar.jerusalem-patriarchate.info/2014/10/28/7860 كما وانتهز القنصل العام هذه المناسبة وقام هو ايضا بالقاء كلمة معبرا فيها وشارحا معنى هذه المناسبة لوطنه ولشعبه اليوناني.

httpv://youtu.be/-taQKPnIK3M

ngg_shortcode_0_placeholder
مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية