ندوة ثقافية علمية عن برنامج “ترميم وإصلاح بناء القبر المقدس في كنيسة القيامة” في أثينا

عُقدت يوم الثلاثاء 8 آذار في تمام الساعة الثانية ظهراً في القصر الثقافي “زابيو” في العاصمة اليونانية أثينا ندوة ثقافية علمية عن برنامج “ترميم وإصلاح بناء القبر المقدس في كنيسة القيامة” من قِبل فريق الباحثين والمحاضرين في جامعة البوليتخنيون في أثينا.
ترأس هذا الفريق العلمي المحاضرة في جامعة البوليتخنيون الباحثة السيدة أنطونيا ميروبولوس ويتضمن الفريق نخبة من المحاضرين والباحثين أصحاب الخبرة العالية في مجالات الكيمياء والهندسة والبُنية التحتية, والمحاضرون هم رؤساء أقسام الهندسة الطوبوغرافية, والهندسة المعمارية في الجامعة. بالاضافة الى الفريق العلمي دُعي للندوة صاحب الغبطة بطريرك المدينة المقدسة أورشليم كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث, عميد جامعات البوليتحنيون السيد غولياس, رئيس الجامعة السيد جورج خريستو والمجلس ألاداري للجنة ألاوقاف.

رافق غبطة البطريرك في هذه الامسية سيادة المطران أريسترخوس السكرتير العام للبطريركية, سيادة المطران ايسيذوروس مسؤول كنيسة القيامة, الوكيل البطريركي في أثينا ألارشمندريت ذاميانوس وعدد من آباء أخوية القبر المقدس. كما وشرّف الندوة غبطة رئيس أساقفة أثينا وسائر اليونان كيريوس ايرونيموس, متروبوليت بيريوس سيرافيم, متروبوليت ميسينيا خريسوستوموس كعميد شرف لجامعة اللاهوت في أثينا, متروبوليت غليفاذا بولس وعدد من كهنة الكنيسة اليونانية.
يُذكر أن برنامج ترميم القبر المقدس يُنفذ لاول مرة منذ بناء الهيكل الخارجي للقبر المقدس سنة 1810 على يد “الروم ألاورثوذكس” بمبادرة غبطة البطريرك ألاورشليمي كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث.
وحضر ألامسية ممثلون عن الحكومة اليونانية منهم السيد اريستيذس بالتاس وزير الثقافة والرياضة الذي إفتتح الامسية, وزير التعليم وألاديان السيد قسطنطين فوتاكيس, رئيس البرلمان اليوناني السيد نيقولاوس فوتسيس, وزير ألاقليم السيد اليكسندروس فلامبوراريس كمندوب عن رئيس الحكومة, وعدد من الوزراء ونواب الوزراء في الحكومة اليونانية ونواب في البرلمان اليوناني وألاحزاب المختلفة.
ومن المدعوين أيضاً كان سفير المملكة ألاردنية الهاشمية في اليونان السيد فوار العيطان, سفيرة دولة إسرائيل في اليونان السيدة ايريت بن آبا, سفير دولة فلسطين في اليونان السيد مروان إميل طوباسي, وعدد من المحاضرين الجامعيين من مختلف الجامعات.
برنامج الندوة تخلل: 1) كلمات مختلفة 2) عرض البرنامج العلمي الدراسي لترميم وإصلاح بناء القبر المقدس في كنيسة القيامة 3) تعليقات مختلفة 4) إختتام ألامسية.
غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث ألقى كلمة خلال ألامسية شرح من خلالها أهمية هذا البرنامج الدينية والتاريخية والحضارية وشكر فريق الباحثين الذين أجروا دراسة دقيقة لبناء القبر المقدس, وشكر أيضاً كل من ساهم ودعم هذا البرنامج من حكومات ومؤسسات وكنائس, وأختتم كلمته بقوله: ” القبر المقدس في المدينة المقدسة أورشليم هو أكثر مكان حي موجود على ألارض”.
عميد جامعة البولينخنيون وضح أهمية هذه الدراسة من الناحية البنائية والتاريخية وقال أن الجامعة بكل أقسامها ساهمت بأتمام هذا البحث بكل دقة من قِبل الباحثين والمحاضرين أصحاب الكفاءة والخبرة.
بعدها تم عرض البحث عن البرنامج على شاشة كبيرة في قاعة القصر الثقافي مع شرح شامل من رئيسة الفريق العلمي السيدة أنطونيا ميروبولوس وباقي المحاضرين رؤساء ألاقسام. وفي نهاية العرض تم سماع بعض التعليقات على أهمية هذا البرنامج من بعض الشخصيات العلمية في هذا المجال ومن غبطة بطريرك الكنيسة ألارمنية في القدس كيريوس نورثان مانوغيان ومن الرئيس الروحي لأخوية الفرنسيسكان في القدس ألاب بيير باتيستا بيتزابالا.
بعد ألامسية أقيمت مأدبة طعام على شرف الحضور من قِبل ممثلية القبر المقدس في أثينا.
يُذكر أن هذه ألامسية عُرضت على التلفزيون اليوناني ببث حي ومباشر وعلى مواقع الكترونية مختلفة في ألإعلام اليوناني.

ngg_shortcode_0_placeholder

مكتب السكرتاريةالعام – بطريركية الروم الأرثوذكسية