ساعات الجمعة العظيمة ودرب ألآلام

في صباح يوم الجمعه العظيمة 29 نيسان 2016 من اسبوع الآلام المقدس اقيمت في كنيسة القيامة صلاة الساعات الملوكية التي تجري حسب التقليد الكنسي في صباح الجمعه الحزينة وخلالها يتم انزال جسد السيد المسيح عن الصليب.

بعد الخدمة وحسب التقليد في البطريركية الاورشليمية تجرى مسيرة درب الآلام والتي تبدأ من موضع حبس المسيح مروراً بطريق الآلام التي مر بها السيد المسيح حاملا صليبه, حتى الوصول الى موضع الجلجله في كنيسة القيامة.
سيادة متروبوليت كابيتاليس إيسيخيوس النائب البطريركي العام حمل الصليب على كتفه كما هو متّبع حسب التقليد وتبعه جمع غفير من المصلين من البلاد وخارجها وساروا جميعاً في طريق الآلام حتى الوصول الى موضع صلب السيد المسيح في الجلجلة.

httpv://youtu.be/mImOeZUWTNc

ngg_shortcode_0_placeholder

مكتب السكرتاريةالعام – بطريركية الروم الأرثوذكسية