الإحتفال بعيد تجلي ربنا ومخلصنا يسوع المسيح

إحتفلت البطريركية الاورشليمية والكنائس الاورثوذكسية في الاراضي المقدسة يوم السبت 19 آب 2017 بعيد تجلي ربنا ومخلصنا يسوع المسيح على جبل طابور.
” و بعد هذا الكلام بنحو ثمانية ايام اخذ بطرس و يوحنا و يعقوب و صعد الى جبل ليصلي و فيما هو يصلي صارت هيئة وجهه متغيرة و لباسه مبيضا لامعا و اذا رجلان يتكلمان معه و هما موسى و ايليا اللذان ظهرا بمجد و تكلما عن خروجه الذي كان عتيدا ان يكمله في اورشليم و اما بطرس و اللذان معه فكانوا قد تثقلوا بالنوم فلما استيقظوا راوا مجده و الرجلين الواقفين معه و فيما هما يفارقانه قال بطرس ليسوع يا معلم جيد ان نكون ههنا فلنصنع ثلاثة مظال لك واحدة و لموسى واحدة و لايليا واحدة و هو لا يعلم ما يقول و فيما هو يقول ذلك كانت سحابة فظللتهم فخافوا عندما دخلوا في السحاب و صار صوت من السحابة قائلا هذا هو ابني الحبيب له اسمعوا و لما كان الصوت وجد يسوع وحده و اما هم فسكتوا ولم يخبروا احدا في تلك الايام بشيء مما ابصروه”. (لوقا الاصحاح9 28-36).

الاحتفال في جبل طابور

اقيمت صلاة السحر وخدمة القداس الالهي بعد صلاة السهرانية في باحة دير التجلي في جبل طابور, حيث نُصبت المائدة المقدسة على منصة كما تُجرى العادة, وترأس خدمة القداس الالهي غبطة بطريرك المدينة المقدسة اورشليم كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث شاركه بالخدمة اصحاب السيادة المطارنة كيريوس تيموثيوس متروبوليت البصرى والوكيل البطريركي في قبرص, كيريوس اريسترخوس رئيس أساقفة قسطنطيني السكرتير العام للبطريركية, كيريوس إيرونيموس متروبوليت مويانزا من بطريركية الإسكندرية, كيريوس ثيوذوسيوس متروبوليت نيوسافيريا من بطريركية موسكو, كيريوس بروكوبيوس متروبوليت تناغرا, كهنة الطائفة الاورثوذكسية من قرى ومدن الناصرة والجليل وعدد من كهنة الكنائس الاورثوذكسية الشقيقة من رومانيا, روسيا, اليونان واوكرانيا. وقاد خورس الترتيل بالعربية قدس الارشمندريت فيلوثيوس الوكيل البطريركي في مدينة عكا والاب جوارجيوس من الكنيسة اليونانية رتّل باللغة اليونانية. وحضر عدد كبير من المصلين كما في كل عام من جميع قرى ومدن الجليل ومنطقة الناصرة بالاضافة الى زوار من روسيا, اليونان, رومانيا اوكرانيا وقبرص.

ووجه غبطة البطريرك كلمة للمصلين بهذه المناسبة التي بالامكان قراءتها باللغة العربية على الرابط التالي :
http://ar.jerusalem-patriarchate.info/2017/08/19/32425

خلال القداس الالهي اشترك المصلون في سر المناولة المقدس لغفران الخطايا والشركة مع المسيح المخلص, وقام غبطة البطريرك بقراءة صلاة العنب حسب الطقس المتبع لهذا العيد.
في صباح اليوم التالي ترأس سيادة المطران كيرياكوس خدمة القداس الالهي بمشاركة كهنة ورعايا الطائفة العربية الاورثوذكسية في الجليل وقدس الارشمندريت ايرونيموس.

في الجسمانية

ترأس خدمة صلاة العيد سيادة رئيس أساقفة اللد كيريوس ذيميتريوس يشاركة عدد من كهنة ورهبان أخوية القبر المقدس بحضور عدد من المصلين والزوار والرئيس الروحي لدير الجسثمانية سيادة المطران ذوروثيوس.

في رام الله

اقيمت خدمة القداس الالهي في دير التجلي حيث تراس الخدمة سيادة متروبوليت إلينوبوليس يواكيم بحضور الرعية الاورثوذكسية في رام الله, واشترك المصلون بسر المناولة المقدس وبصلاة العنب حسب العادة. وإستضاف رئيس الدير الأرشمندريت غلاكتيون سيادة المطران والمصلين هلى مائدة طعام

ngg_shortcode_0_placeholder

مكتب السكرتاريةالعام – بطريركية الروم الأرثوذكسية