الإحتفال بأحد السجود للصليب الكريم في البطريركية 2018

احتفلت الكنيسة الاورثوذكسية والبطريركية الاورشليمية يوم الاحد 11 آذار 2018 بأحد السجود للصليب الكريم المحيي لتقوية النفوس في مسيرة الصوم الاربعيني المقدس وهو الاحد الثالث من الصوم.

صلاة العيد

حسب الطقس الكنسي للبطريركية الأورشليمية في يوم الاحد الثالث من الصوم وهو عيد السجود للصليب المحيي, توجه غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث مع أساقفة وكهنة اخوية القبر المقدس الى كنيسة القيامة من دار البطريركية للبدء بصلاة العيد. وبعد السجود في موضع انزال الجسد المقدس وتلاوة الطلبات حسب الطقس الكنسي توجه غبطته الى الكنيسة مع الاساقفة والكهنة لارتداء اللباس الكهنوتي, ثم توجهوا داخل القبر المقدس للبدء بخدمة القداس الالهي كما هي العادة حسب بروتوكول البطريركية.

شارك صاحب الغبطة في الخدمة الوكيل البطريركي العام سيادة متروبوليت كابيتاليوس كيريوس ايسيخيوس, سيادة رئيس أساقفة جرش كيريوس ثيوفانس, سيادة رئيس أساقفة قسطنطيني كيريوس أريسترخوس, سيادة رئيس أساقفة سبسطية كيريوس ثيوذوسيوس, سيادة متروبوليت إلينوبوليس كيريوس يواكيم, سيادة متروبوليت سيوني من الكنيسة البلغارية, وعدد كبير من آباء وشمامسة اخوية القبر المقدس وآباء من كنائس اورثوذكسية اخرى.

كما وحضر القداس الالهي حشد من المصليين المحليين وحجاج من اليونان, روسيا ورومانيا, والقنصل اليوناني العام في القدس السيد خريستوس سفيانوبولوس.

بعد خدمة القداس الالهي أجريت دورة الصليب حول القبر المقدس ثلاث مرات, وكما هي العادة حسب الطقوس في البطريركية يحمل البطريرك والاساقفة الصليب الذي يحوي بداخله قطعة من خشبة الصليب الحقيقي الذي صلب عليه الفادي المخلص الرب يسوع المسيح, ويضعونه على رؤوسهم أثناء الدورة.

بعد أنتهاء الصلاة قُرعت ألاجراس وتوجه الموكب البطريركي الى دار البطريركية للضيافة وتقبّل التهاني, وقد ألقى غبطة البطريرك كلمة روحية بهذه المناسبة للآباء والمصلين.

httpv://youtu.be/W7d9vj7kTco

ngg_shortcode_0_placeholder

مكتب السكرتاريةالعام – بطريركية الروم الأرثوذكسية