صلاة المجدله الكبرى بمناسبة العيد الوطني للخامس والعشرين من آذار

أقيمت في كنيسة القيامة صباح يوم الأثنين 25 آذار 2019 صلاة المجدله الكبرى بمناسبة عيد الثورة اليونانية التي تقع ذكراها في تاريخ 25 آذار من كل عام. هذه الثورة التي قام بها الشعب اليوناني سنة 1821 ضد الدوله العثمانية التي حكمت البلاد لمدة تزيد عن 450 سنة لتحرير البلاد من الظلم والاستبداد.

أُقيمت الصلاة على أرواح الشهداء الابطال وعن الكهنة الذين شاركوا ايضا في هذه الثورة واستشهدوا من أجل الوطن والايمان المسيحي الذي حافظوا عليه كل فترة الاحتلال.
يذكر ان هذه الذكرى قد أدرجتها الكنيسة اليونانية ضمن الاعياد الكنسية عدا عن أنها ثورة وطنية, لأن بدايتها كانت من الكنائس يوم عيد بشارة العذراء وقد لعب الكهنة دوراً رئيسياً بانجاحها, واتخذوا طروبارية ” اني انا مدينتك يا والدة الاله…” كشعار لتثبيت الايمان.
ترأس خدمة الصلاة غبطة بطريرك المدينة المقدسة اورشليم كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث بحضور آباء أخوية القبر المقدس والقنصل اليوناني العام السيد خريستوس سفيانوبولوس وأفراد من الجالية اليونانية في الاراضي المقدسة, وعدد من المصلين والزوار.
بعد الخدمة توجه الوفد البطريركي مع الحضور الى دار البطريركية لتقبل التهاني. وقد ألقى كل من القنصل اليوناني وغبطة البطريرك كلمة لتهنئة الشعب اليوناني والكنيسة الاورثوذكسية.

مكتب السكرتارية العام